عسل السدر البلدي الاصلي مضمون ذمه ومختبر عسل السدر البلدي الاصلي مضمون ذمه ومختبر عسل السدر البلدي الاصلي مضمون ذمه ومختبر عسل السدر البلدي الاصلي مضمون ذمه ومختبر

الخميس، 7 نوفمبر، 2013

الأمراض التي ثبت علاجها بالعسل

اضطرابات الجهاز الهضمي حيث يعمل العسل على إلغاء الحموضة الزائدة في المعدة والتي تؤدي غالبا إلى القرحة وقد استعمل كثيرا من الأطباء العسل في علاج قرحة المعدة والإثني عشر.
ثبت أن للعسل تأثيراً قوياً لمرض الكبد لاحتوائه على الجلوكوز حيث يزيد مخزون الكبد من السكر وينشط عملية التمثيل في الأنسجة.
استعمل العسل في علاج أمراض الجهاز العصبي وقد أظهرت نتائج طبية منذ القدم أن العسل يستخدم في علاج الأرق.
يفيد العسل في علاج التهاب الجفون والقرنية وتقرحها.
اكتشف الباحثون أحد الأحماض الدهنية في العسل توقف انقسام الخلايا النشطة وبهذا تكون هذه المادة مضادة للسرطان العديدة الانقسام.
العسل يشبه المضادات الحيوية إذ له القدرة على إبادة الكثير من الميكروبات والفيروسات والفطريات.
استعمل العسل في علاج كثير من الأمراض الجلدية المختلفة.
يفيد العسل في علاج كثير من حالات الأطفال مثل:
-زيادة وزن الأطفال الضعفاء.
-الوقاية من الأمراض التي تصيب الأطفال عادة,, لأنه يرفع من المناعة ومقاومة الجسم.
-علاج مهم لعدد من أمراض الأطفال كالإسهال المعدي والدسنتاريا.
-تحسين نسبة الهيموجلوبين’ الخضاب’ في الدم .أي يعالج فقر الدم’الأنيميا’
-يفيد في الوقاية من حدوث التبول اللا إرادي في الفراش.
له فوائد جمة عند تطبيقه على الجروح والقروح, فهو يقتل البكتريا ويرمم النسيج الخلوي ويشجع على شفاء القروح والحروق ..وقرحات قدم مريض السكري..
تطبيقه الموضعي على تقرحات الفم والبلعوم والتهاب البلعوم واحتقانه يفيد جداً فهو يرمم النسيج المتموت والمتوسف ببديل عنه,, ويحمي النسيج الحي ويشجع على تكاثر الخلايا البانية التي تحل مكان الخلايا المتوسفة والمتموتة..
يفيد في سرعة شفاء الكسور.
وهكذا يتضح لنا بأن العسل الطبيعي غير المغشوش له فوائد كثيرة لاتحصى..
كماأثبت العلم الحديث بأن الجراثيم لا تنمو داخله ولاتتكاثر مطلقاً بل تموت فيه, ووجد في قبور الفراعنة عسلاً محافظاً على صفاته رغم آلاف السنين.. ورغم طيلة زمن تخزينه....
وصدق رب العزة والجلالة بقوله الكريم:’فيه شفاءٌ للناس’ جمع الأحاديث الوارفي العسل: عن عائشة - رضي الله عنها- قالت: ‘كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يحب الحلواء والعسل’’1’.التداوي بالعسل:
عن جابر بن عبد الله - رضي الله عنهما -قال: سمعت النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول: ‘إن كان في شيء من أدويتكم - أو يكون في شيء من أدويتكم - خير ففي شرطة محجم، أو شربة عسل، أو لذعة بنار توافق الداء، وما أحب أن أكتوي ‘‘2’.
الشفاء في العسل لمن يشتكي بطنه:
عن أبي سعيد ـ رضي الله عنه ـ: أن رجلا أتى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال: أخي يشتكي بطنهفقال: اسقه عسلا. ثم أتاه الثانية فقال: اسقه عسلا. ثم أتاه الثالثة،فقال: اسقه عسلا. ثم أتاه فقال: قد فعلت. فقال: صدق الله وكذب بطن أخيك، اسقه عسلا، فسقاه فبرأ ‘.’3’
وفي رواية عند البخاري:’ أن رجلا جاء إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال: إن أخي استطلق بطنه، فقال: اسقه عسلا. فسقاه، فقال: إني سقيته فلم يزده إلا استطلاقا، فقال: صدق الله وكذب بطن أخيك ‘‘4’. ومعنى استطلق بطنه، أي كثر خروج ما فيه، وأصابه الإسهال، لفساد هضمه واعتلال معدته.
وعند مسلم: أن رجلا أتى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال: إن أخي عرب بطنه، فقال له:’اسقه عسلا...’’5’ الحديث.


ليست هناك تعليقات:

script src='http://ajax.googleapis.com/ajax/libs/jquery/1.3.2/jquery.min.js' type='text/javascript'/>